+90 2422 30 23 88

مجموعة الخرافي الكويتية في مقاطعة أنطاليا بهدف الاستثمار

مجموعة الخرافي في مقاطعة أنطاليا بهدف الاستثمار

قام وفد كويتي من مجموعة الخرافي الكويتية بزيارة منطقة أنطاليا مؤخرا وذلك بهدف اجراء دراسة معمقة عن فرص الاستثمار السياحي المتاحة في المنطقة.

حيث تعتزم مجموعة شركات الخرافي الكويتية القيام بعدد من الاستثمارات في مقاطعة أنطاليا التركية المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

تولى فيها رئيس بلدية أنطاليا السيد مندريس توريل و القائمين على أمور السياحة بعرض الفرص الاستثمارية ومناقشتها مع ضيفه الشيخ إياد الخرافي رئيس قسم السياحة في المجموعة وعدد من كبار المسؤلين في الشركة.

عن مجموعة الخرافي الكويتية

وتعتبر مجموعة الخرافي وهي مجموعة كويتية متعددة النشاطات من أكبر الشركات العربية في العالم العربي و التي بلغت ايراداتها في عام ٢٠٠٤م ٤.٣ مليار دولار، تتضمن أكثر من ٧٠ شركة تخدم في كل من منطقة الشرق الأوسط و أفريقيا وكازاخستان والمالديف وإندونيسيا.

وتتنوع نشاطاتها في عدة محاور تشتمل على النفط والتجارة العامة و الصناعات الغذائية و المطاعم وصناعة الصلب و العقار والفنادق و السياحة.

اجتماع مجموعة الخرافي كويتية مع رئيس البلدية

ولقد تناول الطرفان الكويتي والتركي  في الاجتماع المبرم مع رئيس البلدية عدة مشاريع تناولوا فيها الاستثمار في أنطاليا في كل من الميناء ومارينا بوغاجاي وساحل كونياآلتي الشهير ومنطقة تونك تيبه.

وبحسب ما ورد عن أياد الخرافي رغبته في اجراء دراسة دقيقة لفرص الاستثمار في ولاية أنطاليا والتي يزورها لأول مرة في حياته، وسيقرر بعدها المشاريع المناسبة والتي يمكن الاستثمار من خلالها في منطقة أنطاليا الجميلة حسب قوله.

كما أضاف أيضا بأن منطقة أنطاليا تستحق أفضل الاستثمارات نظرا لجمالها، على الرغم من عدم تحديد قيمة الاستثمارات فالقيمة ستتضح بعد دراسة حجم المشروع و الذي سيتم تنفيذه قريبا، مؤكدا بأن المشروع سيكون حتما مشروعا عظيما على حد قوله.

وأنهى إياد الخرافي حديثه الصحفي بقوله بأن والده الراحل الشيخ جاسم الخرافي كان قد تمكن من زيارة تركيا من اجل فرص الاستثمار في تركيا وكان عازما على الاستثمار فيها الا أنه توفي أثناء رحلة عودته من تركيا الى الكويت.

وهم بالتأكيد عازمين على تحقيق رؤية ورغبة والدهم والمضي قدما وذلك بالبدء بالاستثمار في أنطاليا الساحلية.

أما رئيس بلدية أنطاليا فأورد في بيان عقب المؤتمر الصحفي بأن مجموعة المشاريع التي تمت مناقشتها مع الوفد الكويتي هي مشاريع استثمارية كبيرة قد تصل قيمتها الى حوالي ٢مليار دولار.

فمنطقة أنطاليا تعتبر من أهم المناطق الجذب للاستثمار العالمي. وأردف قائلا بأن العبارة القديمة التي كانت تقول “قم بزيارة أنطاليا” سيتم استبدالها بعبارة أفضل وهي: ” زوروا أنطاليا واستثمروا بها”. فالاستثمار بها مربح لكونها واحدة من أهم المناطق التي توفر ملاذا آمنا وواعدا في آن واحد على الرغم من كافة الظروف و التحديات الأمنية والاقتصادية والسياسية التي تعصف بالمنطقة بأكملها وذلك في الآونة الأخيرة.

Compare listings

قارن